الدغمي: الان بدأ الاعتراف بان الهويات الفرعيه تقتل الوطن !! سبحان الله

 

29198_1231648525940_1670963661_449883_3735426_nوصف النائب عبدالكريم الدغمي رئيس مجلس النواب السابق منظمات المجتمع المدني الممولة اجنبيا بالمشبوه معتبرا  ان خطرها على المجتمع الاردني من اسرائيل.

وقال الدغمي خلال ندوة عقدها مقهى منتدى المفرق الثقافي مساء اليوم الاثنين في مقر “الياطر” الثقافي بمشاركة النائب السابق ممدوح العبادي بعنوان تداعيات مشروع كيري في محافظة المفرق انه لا بد من الابتعاد عن المنظمات المدعومة خارجيا والتي اسقطت القيم الاجتماعية

واضاف النائب الدغمي ان مشروع كيري لا بد من مقاومته ورفض الاعتراف بهودية الدولة معتبرا أن اقامة الجدار العنصري في الاصل كان المحافظة على الدولة اليهودية والتي نعتبرها قنبلة ديمغرافية في حال الاعتراف بذلك فان ذلك خيانة كبرى.

واضاف النائب الدغمي ان بانه علينا جمعيا تقوية الهوية الوطنية والتخلص والابتعاد عن الهويات الفرعية ونسيانها والتي نرفض الحديث عنها في الاصل والاستمرار في المحافظة على وطننا ، لان هناك مؤامرة تحاك ضد الوطن العربي لتقسيمه لإعطاء اسرائيل الامان والهدوء .

وكشف النائب الدغمي النقاب عن لقاءات مع مسؤولين من القيادة الفلسطينية اوضحوا له بان لا مواضيع سرية بين الاردنيين والفلسطينيين .

وذكر الدغمي ان القيادي الفلسطيني عباس زكي ابلغه حرفيا بان الجانب الفلسطيني لم يخفي شئيا عن الاردن ولن يكون ذلك على الاطلاق مؤكدا له تمسك الجانب الفلسطيني بالثوابت الوطنية وحق العودة والحدود وعودة جميع الارضية الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف وهناك تنسيق دائم مع الاردن في المجالات كافة.

وردا على تساؤلات الحضور حول فك الارتباط اوضح النائب الدغمي اثناء تسلم مهامه كرئيس مجلس النواب تم مناقشة هذا الموضوع وتقرر تأجيل الحديث عنه في هذه المرحلة لحين عودة جميع حقوق الشعب الفلسطيني كاملة على ترابها وعاصمتها القدس الشريف .

وبين النائب الدغمي بان ما يجري في سوريا دمار وتآمر واضح على صمود هذا الشعب والذي نامل ان تعود سوريا الى قوتها وسابق عهدها دولة عربية قوية ، معلنا بانه تم وضع خطة مع نواب المفرق والبادية على وضع خطة من اجل لقاء كافة الجهات المعنية لبحث تداعيات الازمة السورية على ابناء محافظة المفرق والاثار السلبية الناجمة عنها، مجددا رفضه لتجنيس ابناء الاردنيات .

النائب السابق ممدوح العبادي ناشد كافة وسائل الاعلام والنقابات بالتصدي لمشروع كيري المؤامرة واصفا المشروع “مبادرة المؤامرة ” وعلى الحكومة ان تكشف للأردنيين هذا المشروع ولابد من بحث اي مشروع من خلال الجهات الدستورية وليس من تحت الطاولة كما يجرى حاليا وعلينا جمعيا حماية وحدتنا الوطنية لمواجه هذه التحديات التي تواجهنا.

وبين العبادي ان هناك تامر عربي ودولي على سوريا وخصوصا الحكومة التي فتحت دخول الالاف من تدفق اللاجئين والذي كان له اثار سلبية ولا بد ان تكون دولتنا حيادية اتجاه الازمة السورية.

واضاف العبادي اننا مع الاصلاح وليس ما يجري على الساحة من بيع وشراء للممتلكات الوطن وعلينا جميعا الخروج للشارع في حال وجدنا ان الوطن يتعرض للخطر وجاهزون للتصدي لجميع المؤامرات .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s