رداً على ترويجات إعلامية لجهات أردنية وخارجية عبدالله الثاني يحسم: الوطن البديل وهم غير موجود

نصر المجالي

 

حسم العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني ما تروج له بعض الجهات الداخلية والخارجية في الشارع الأردني عن ما يسمى (الوطن البديل) وأكد أن هذا الأمر مجرد وهم.

 
قال الملك عبدالله الثاني، الأحد، في تصريح حسم فيه كل ما تروّج له “جهات مشبوهة” منها أردنية وخارجية: “الوطن البديل” موجود في الوهم السياسي غير الموجود، وهو لن يكون موجوداً.
وغادر العاهل الهاشمي في جولة آسيوية تقوده إلى سنغافورة واندونيسيا يجري خلالها مباحثات مع كبار المسؤولين في البلدين تتناول سبل تعزيز العلاقات الثنائية خصوصا الاقتصادية منها، إضافة إلى الأوضاع السياسية في الشرق الأوسط والعالم.
 
والتقى الملك عبدالله الثاني قبل سفره مع رؤساء السلطات الثلاث التنفيذية – عبدالله النسور والتشريعية “الأعيان والنواب عبدالؤوف الروابدة وعاطف الطراونة” والقضائية – هشام التل ، ورئيس المحكمة الدستورية طاهر حكمت إضافة لأعضاء المكتبين الدائمين لمجلسي الأعيان والنواب. 
وفي حديثه، قال الملك عبدالله الثاني إن “الأردن هو الأردن وفلسطين هي فلسطين”، موضحاً أن الأردن “قادر دوما على حماية مصالحه الوطنية العليا وخصوصا فيما يتصل بقضايا الوضع النهائي في مفاوضات السلام الفلسطينية ـ الإسرائيلية”. 
 
شائعات 
وفي الأوانة الأخيرة راجت معلومات لا أساس لها من الصحة واحتلت الشارع الأردني على مختلف الصعد تزعم أن هناك مشروعا أميركيا ينهي القضية الفلسطينية على عاتق الوطن والشعب الأردني. 
ولاحظت (إيلاف) انه في مواجهة حملات الترويج تلك كان هناك غياباً إعلامياً واضحاً لتفنيد تلك المزاعم لابل ان بعض وسائل الإعلام الأردنية والمواقع الالكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي ساهمت في حملات الترويج تلك. 
 
كما ساهمت فيها أحزاب وجماعات ومنظمات كجماعة الإخوان المسلمين ومتقاعدون عسكريون وأحزاب يسارية وقومية وشخصيات سياسية كانت في مواقع مهمة في القرار الأردني لكنها كانت أحيلت للتقاعد في أوقات سابقة. 
وقال مسؤول أردني كبير حضر الاجتماع إن العاهل الهاشمي أطلع الحضور على نتائج زيارتيه الأخيرتين للمكسيك والولايات المتحدة ولقاء القمة التي عقده مع الرئيس باراك أوباما في ولاية كاليفورنيا”.
 
ونقل المسؤول عن الملك قوله: “الوطن البديل وهمٌ ولا يوجد شيء اسمه الوطن البديل والاردن هو الاردن وفلسطين هي فلسطين”. 
ودعا الملك عبدالله الثاني الجميع إلى العمل كفريق واحد لخدمة الوطن في مواجهة التحديات، مضيفا “المرحلة دقيقة وعلى الجميع العمل بيد واحدة لمواجهة مختلف التحديات”.
 
النواب 
وأطلع عاطف الطراونة مجلس النواب في جلسيته مساء الاحد على تفاصيل اللقاء الملكي، وقال إن الملك أكد على أن الأردن لن يكون وطناً بديلاً ولن يقبل الفلسطنيون أن يكونوا في وطن بديل.
وأضاف الطراونة ان الملك أكد على مجموعة وجملة من الثوابت الوطنية “حيث نفى الملك نفيا قاطعا وبحسم ما يشاع بين الفينة والاخرى من أن الاردن سيكون وطنا بديلا .
 
وأشار الطراونة الى ان المساعدات التي قدمت الى الاردن والتي اثير الحديث حولها خلال جولة الملك الى الولايات واميركا اللاتينية تأتي نتيجة لتقدير جهود الملك في المنطقة واحترام مواقف الاردن الثابتة”.
وأكد الطراونة ” الاردن لن يكون وطنا بديلا ولن يقبل الفلسطنيون ان يكونوا في وطنا بديل”.
 
جولة آسيوية 
وإلى ذلك، بدأ العاهل الأردني، الأحد جولة عمل آسيوية تشمل كلا من سنغافورة وإندونيسيا، ووفقًا لوكالة الأنباء الأردنية الرسمية، فإن أهداف الجولة الملكية تتصدر سبل تعزيز التنسيق والتشاور مع سنغافورة وإندونيسيا وبناء مواقف مشتركة حيال القضايا الرئيسية الإقليمية والعالمية خاصة أن الأردن يشغل مقعد مجلس الأمن الدولى عن منطقة آسيا العربية والشرق الأقصى.
 
كما تهدف الجولة إلى تمتين آفاق العلاقات الاقتصادية مع سنغافورة وإندونيسيا واستكشاف فرص جديدة للتعاون الاقتصادى بما يكفل فتح أسواق جديدة للصادرات الأردنية في الأسواق الآسيوية وتقوية حركة التبادل التجاري، إضافة إلى تعزيز السياحة الأسيوية إلى الأردن خصوصًا في مجال السياحة الدينية.
Advertisements

One thought on “رداً على ترويجات إعلامية لجهات أردنية وخارجية عبدالله الثاني يحسم: الوطن البديل وهم غير موجود

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s