الملكة رانيا ضمن قائمة مجلة فوربس الأمريكية لأقوى 100 سيدة في العالم للعام 2010

الملكة رانيا ضمن قائمة مجلة فوربس الأمريكية لأقوى 100 سيدة في العالم للعام 2010
2010-10-07
الملكة رانيا ضمن قائمة مجلة فوربس الأمريكية لأقوى 100 سيدة في العالم للعام 2010  الراي برس- اختارت مجلة فوربس الأمريكية جلالة الملكة رانيا العبدالله ضمن قائمة أقوى 100 سيدة في العالم للعام 2010، وقد جاءت جلالتها في المرتبة 76.

وأشارت المجلة على موقعها الالكتروني إلى أن جلالة الملكة رانيا ركزت هذا العام، إلى جانب جهودها في التعليم وحقوق الانسان وقضايا المرأة، على سد الفجوة بين الشرق والغرب، حيث أعلنت في آب عن إطلاقها مسابقة سياحية على موقع تويتر.

واطلقت المجلة لقب ملكة الاعلام الاجتماعي على جلالتها لوجود اكثر من 1,3 مليون متتبع لها على موقع تويتر الالكتروني واكثر من 300 الف معجب على فيس بوك، إلى جانب موقعها الالكتروني وصفحة اليوتيوب الخاصة بها. وجاءت السيدة الأمريكية الأولى ميشيل اوباما في المرتبة الأولى، وفي المرتبة الثانية جاءت آيرين روزنفلد الرئيسة التنفيذية لكرافت فودز، تلتها اوبرا وينفري في المرتبة الثالثة، والمستشارة الألمانية انجيلا ميركل في المرتبة الرابعة، ووزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلنتون في المرتبة الخامسة.

وضمت القائمة عدداً من السيدات الأوائل، ورئيسات الدول وإعلاميات وفنانات ومصرفيات ورئيسات تنفيذيات ورياضيات، ومن العالم العربي وزيرة التجارة الخارجية في دولة الامارات العربية المتحدة الشيخة لبنى القاسمي، والشيخة موزة بنت ناصر المسند عقيلة امير دولة قطر، ورئيسة مجلس ادارة بيت الاستثمار العالمي مها الغنيم. ولا تعتمد المجلة في اختيارها للشخصيات على الشهرة او النجومية وإنما تركز على قوة تأثير الشخصيات.

وجاء في خبر لوكالة الانباء العالمية رويترز :

تفوقت سيدة الولايات المتحدة الاولى ميشيل اوباما على زعيمات دول ورئيسات تنفيذيات ونجمات مجتمع لتتصدر القائمة السنوية لمجلة فوربز لاكثر النساء نفوذا في العالم يوم الاربعاء.

وجاءت في المركز الثاني ايرين روزنفيلد الرئيسة التنفيذية لشركة كرافت فودز والتي خاضت منافسة للاستخواذ على شركة كادبوري البريطانية مقابل 18 مليار دولار وتبعتها في المركز الثالث مقدمة البرامج الحوارية والاعلامية المخضرمة اوبرا ونفيري التي ستنهي برنامج “اوبرا وينفري شو” العام القادم بعد ان قدمته على مدار 25 عاما لاطلاق محطتها التلفزيونية الخاصة وتحمل اسم “او.دبليو.ان”.

وجاءت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل – التي انتخبت لولاية ثانية العام الماضي – في المركز الرابع بينما جاءت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون – التي تولت مسؤولية احلال السلام في الشرق الاوسط – في المركز الخامس.

وقالت مويرا فوربز نائبة الرئيس وناشرة مجلة “فوربز ومين” ان النساء المدرجة أسماؤهن بقائمة الاعمال التجارية “يشكلن العديد من محادثات تحديد جدول الاعمال لليوم.”

واضافت “انهن اقمن شركات وعلامات تجارية واحيانا بوسائل غير تقليدية وتجاوزن حدود جنسهن في مجالات التجارة والسياسة والرياضة والثقافة الحديثة واحدثوا تأثيرا في حياة الملايين واحيانا المليارات.”

وغيرت فوربز هذا العام الطريقة التي تعتمد عليها في ترتيب النساء ليقل الاعتماد على معيار الثروة والسلطة ويزيد الاعتماد على التأثير الابداعي وتنظيم المشاريع.

وفي العام الماضي تصدرت ميركل القائمة وتلتها في المركز الثاني شيلا بير رئيسة مجلس ادارة المؤسسة الامريكية الاتحادية للتأمين على الودائع. وجاءت ميشيل اوباما في المركز الاربعين.

وقالت فوربز ان اوباما تصدرت القائمة هذا العام لانها “جعلت مكتب السيدة الاولى ملكا لها” بينما احتفظت بالشعبية.

وجاءت في المركز السادس في قائمة هذا العام اندرا نويي الرئيسة التنفيذية لشركة بيبسي كولا وهي التي احتلت في الاسبوع الماضي صدارة اكثر النساء نفوذا في مجال الاعمال التجارية في الولايات المتحدة للعام الخامس على التوالي في القائمة التي وضعتها مجلة فورتشن. وجاءت في المركز السابع المغنية ليدي جاجا.

وجاءت في المركز الثامن جيل كيلي الرئيسة التنفيذية لمؤسسة ويستباك بانكنج الاسترالية تليها في المركز التاسع المغنية بيونسيه كنوليس.

وجاءت مذيعة البرامج الحوارية الين ديجينيريس في المركز العاشر بالقائمة.

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s