وقعت بيان عبيدات وأحب الجيش ؟!

وقعت بيان عبيدات وأحب الجيش ؟!

صلاح المومني

قبل يومين قمت بإجراء مقابلة مع مرشح للعمل كمدرس، وبحكم تباعد المسافات في الولايات الأميركية، نقوم عادة باستخدام التكنلوجيا مع ميزة وجود فيديو لأن الصورة تعطيك انطباعاً عن الشخص المقابل.

لم تكن الحادثة طبيعية، فقد ظهرت صورتي للطرق الآخر “بالشقلوب”، والحمد لله أن الصورة تظهر الرأس وبعض الأطراف العليا فقط، وإلا لكانت الحكاية “حكاية”.

حاولت رغم خبرتي الجيدة في الكومبيوتر أن أعدل الوضع لتظهر الصورة كما يجب، لكنني لم أفلح، حينها قلت للطرف الآخر، هذا أن، أظهر لك كما تراني الآن، فإن لم يعجبك الوضع عليك أن تجلس أنت “بالشقلوب” لترى الصورة كما تحب.

هكذا كانت صورة بيان العسكر في نظر الذين وقعوا على وثيقة دولة الباشا أحمد عبيدات، كما كانت صورة وثيقة الباشا في نظر من وقعوا على بيان العسكر، غير أني يا سادة قرأت كل بيان منهما “بالشقلوب” لتعتدل الصورة وأراها كما يجب أن تكون.

بيان العسكر إذا فهمناه وطنياً فهو يعني الوحدة الوطنية لكل المنابت والأصول. والرسالة الواضحة تقول: أن لا مساس بأمن الوطن وهويته وبالتالي كانت الرسالة واضحة أن الجيش جاهز لمن يحاول العبث بأمن البلد من بعض سكارى الوطنية الزائفة، ومن يلتقون بالسر في دهاليز الصالونات السياسية ليبيعوا ويشتروا بالوطن الأردني متناسين أن ساحة الصراع وحقيقته هي مع العدو الذي يتربص بنا الدوائر ويريد الفتنة الداخلية.

فلو غضضنا الطرف عن مسألة صرف جوازات السفر والهويات وكل ما إلى ذلك من التقسيمات الإدارية لوجدنا أن الجيش محق، فنحن حتى لو كنا في آخر الدنيا لن نقبل المساس بوحدتنا شعباً عربياً أردنيا فلسطينيا، وبالتالي كانت الرسالة واضحة لأصحاب الدهاليز الذين يقيمون الموائد في غرفهم المظلمة مضحين بكل اواصر المحبة التي جمعتنا أردنيين من كل المنابت والأصول من أجل مطامح شخصية، فلا يهمني أبداً من سيشكل البرلمان، لكن يهمني أن المطالبات يجب أن تكون في إطار المواطنة والولاء للأردن، وهذا لا يعني بأي شكل من الأشكال التخلي عن قضيتنا الأولى والمركزية قضية فلسطين، متشبثين بحق العودة.. عاد الفلسطينيون أم لم يعودوا، فهذا شأنهم، فمكانهم أين ما حلوا من وطننا الأردن، ومكاننا أينما وصلت جموعنا في رحاب القدس وحيفا ويافا، فكلها لنا عرباً ومسلمين، أردنيين وفلسطينيين.

لهذا أطلب من كل الذين قرأوا بيان العسكر أن يجلسوا “بالشقلوب” ليروا الصورة الإيجابية فيه، لا ما سولت لهم أنفسهم.

أما وثيقة دولة السيد أبو تامر، فهي وثيقة تجميع للصف ولا تتناقض مع بيان العسكر لو قرأناها بشكل سليم، فالسيد أحمد عبيدات وكل الموقعين على وثيقته من فلسطينيين وأردنيين لن يتنازلوا عن شبر واحد من فلسطين، ولن يرضوا ببيع الهوية الفلسطينية مهما كان الثمن.

فالمسألة هي إيجاد صيغة مشتركة، وهي وجهة نظر ينبغي التوقف عندها، لأن الفلسطيني والأردني يعيشان ضمن ظروف واحدة، والتهديد الصهيوني لن يستثني أياً منهما، لهذا صرف جوازات سفر لهم وتصحيح أوضاع من يعانون منهم لا يعني بأي شكل من الأشكال التخلي عن الثوابت الأردنية الفلسطينية في مواجهة الصهاينة ومواجهة الطابور الخامس من دعاة الوطن البديل.

فالتوقيع على أي من البيانين لا يتعارض إلا في صورة جزئية إجرائية خلافية، وبعد ذلك فالوثيقتان تدعوان للوحدة الوطنية، والوثيقتان ترفضان الانقسام، وكلا الطرفين ينظران إلى فلسطين بعين العروبة والإسلام، وكلا هما وطنيتان ترفضان كل صور التخلي عن الوطن وكل الذين وقعوا يقفون صفاً واحداً في وجه من يريد فرقتنا.

لا مزايدات على وطننا ووطنيتنا، ولنبقى أردنيين وفلسطينيين في صف الوطن، ولنرفض كل خائن يرى الحل صفقة يجريها في ظلمات صالونات سياسية مشبوهة.

من يرى الصورة في “المقلوب” عليه أن يعدل جلسته حتى لو اضطر أن يجلس “بالشقلوب” لأن كثيرا من البيانات والمقالات نخطئ قراءتها ونخطئ التعامل مع أفكارها.

إذا أراد العدو حل مشاكله على حساب الأردن وفلسطين، فسأكون في صف الجيش دفاعاً عن وحدة وطننا، وإذا أردنا أن نتوحد فلنتنازل عن بعض الأمور الشكلية في العلاقة الأخوية لنجمع بين طرفي معادلة افترض المفترضون أنهما منفصلان، ونؤكد لكل من يريد أن يقرأ بين السطور أنهما كلاهما العسكر وعبيدات وكل الأردنيين من شتى المنابت والأصول كلهم جميعاً من الوطن وللوطن ، وأنهم لن يقفوا متفرجين إذا أريد بالأردن سوءاً، ولكل أفراد الطابور الخامس أقول : “لن يحيق المكر السيء إلا بأهله”.

أيها الأردنيون من كل منابتكم وأصولكم: عدونا معروف وهدفنا واضح ويدنا دائما ممدودة للتصافح يشد بعضها بعضاً حتى ترجع الديار وتنطفئ نيران الفتنة.

ملاحظتة: هذه الصورة المرفقة “كما ظهرت على الجهاز دون تعديل، والذي لا يريد رؤيتها “مقلوبة” فليعدل جلسته، بهذه الطريقة علينا أن نقرأ النصوص..

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s